الاثنين، 22 فبراير، 2010

ابن عثيمين يحرم البنطالون للزوجة امام زوجها فيرد عليه العودة بان هذا من الجهل المركب

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بين ابن عثيمين وسلمان العودة
ابن عثيمين يحرم البنطال للزوجة امام زوجها فيرد عليه العودة بان هذا من الجهل المركب
فتوى ابن عثيمين
السؤال
جزاكم الله خيرا تقول يا فضيلة الشيخ يقول النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي ما معناه من تشبه بقوم فهو منهم السؤال يا فضيلة الشيخ بأن الأمر قد بلغ حدا كبيرا فألبستنا من الكفار غالبا ومتاع البيت أيضا فما العمل في هذا مأجورين؟
الجواب
الشيخ: المراد بالتشبه أن يفعل الإنسان شيئا خاصا بالكفار بمعنى أن من رآه ظن أنه كافر لأن حليته ولباسه حلية الكافر ولباسه وليس كلما فعل الكفار يكون تشبها إذا فعلناه وليس كل الأطعمة التي يصنعها الكفار يكون تشبها إذا أكلناها المراد بالتشبه أن يفعل ما يختص به الكافر فمن تشبه بقوم فهو منهم ولهذا لما كان لبس الرجل للبنطلون تشبها بالكفار لأن المسلمين ما كانوا يلبسونه ثم شاع وأنتشر وصار غير خاص بالكفار صار لبسه جائزا للرجال وأما النساء فمعلوم أنه لا يجوز لهن لبس البنطلون ولو عند الزوج لأن ذلك من باب التشبه بالرجال نعم.
(فتاوي نور علي الدرب للعثيمين)
فيرد عليه سلمان العودة بان هذا من الجهل المركب
سلمان العودة
قول السائل: ماحكم لبس البنطلون للزوج فقط؟
فأجاب سلمان العودة بقوله: لبس البنطلون للزوج جائز بالإجماع. فإنه يجوز لها التعري لزوجها فكيف بلبس البنطلون، ومن نهى عنه في حق الزوج فهذا جاهل مركب.
انتهى من ملحق الرسالة: الجمعة 11/ محرم / 1424هـ
المصدر :
http://soufia.org/vb/showthread.php?t=1249

إرسال تعليق

مدونة بن عربي : الصوفية هي الحق هى المعرفة النورانية اللدنية

مدونة بن عربي : الصوفية هي الحق هى المعرفة النورانية اللدونية