الخميس، 25 فبراير، 2010

همزية احمد شوقي في مدح سيدنا النبي عليه الصلاة و السلام

اجمل ابيات هذه القصيدة من اصل 130 بيت

سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام

بك  يا  ابن  عبد  الله قامت سمحة      بالحق    من   ملل   الهدى   غراء
بنيت  على  التوحيد،  وهي iiحقيقة      نادى     بها     سقراط    والقدماء
وجد  الزعاف  من  السموم  لأجلها      كالشهد،     ثم     تتابع     الشهداء
ومشى  على  وجه  الزمان بنورها      كهان     وادي    النيل    والعرفاء
لما    دعوت   الناس   لبى   عاقل      وأصم     منك     الجاهلين    نداء
أبو   الخروج   إليك  من  أوهامهم      والناس    في    أوهامهم    سجناء
ومن    العقول    جداول   وجلامد      ومن     النفوس    حرائر    وإماء
فرسمت    بعدك    للعباد   حكومة      لا     سوقة     فيها    ولا    أمراء
الله    فوق    الخالق   فيها   وحده      والناس     تحت     لوائها    أكفاء
والدين    يسر،    والخلافة    بيعة      والأمر   شورى،  والحقوق  قضاء
الاشتراكيون       أنت       إمامهم      لولا     دعاوى    القوم    والغلواء
داويت    متئداً،    وداووا    ظفرة      وأخف   من   بعض  الدواء  الداء
الحرب   في   حق   لديك  شريعة      ومن     السموم    الناقعات    دواء
والبر    عندك    ذمة.    وفريضة      لا       منة      ممنونة      وجباء
جاءت    فوحدت    الزكاة   سبيله      حتى    التقى   الكرماء   والبخلاء
يا   من   له   عز   الشفاعة  وحده      وهو   المنزه،   ما  له  من  شفعاء
عرش   القيامة   أنت  تحت  لوائه      والحوض    أنت    حياله   السقاء
تروى   وتسقى  الصالحين  ثوابهم      والصالحات      ذخائر      وجزاء
ألمثل  هذا  ذقت  في الدنيا الطوى      وانشق   من   خلق   عليك  رداء؟
لي  في  مديحك  يارسول  عرائس      تيمن     فيك،     وشاقهن     جلاء
هن   الحسان،   فإن   قبلت  تكرما      فمهورهن        شفاعة       حسناء
أنت    الذي    نظم   البرية   دينه      ماذا     يقول    وينظم    الشعراء؟
المصلحون   أصابع   جمعت   يداً      هي  أنت،  بل  أنت  اليد البيضاء
ماجئت   بابك   مادحاً،   بل  داعياً      ومن     المديح    تضرع    ودعاء
أدعوك  عن قومي الضعاف iiلأزمةٍ      في    مثلها    يلقى   عليك   رجاء
أدرى   رسول   الله   أن   نفوسهم      ركبت   هواها،   والقلوب  هواء؟
متفككون،    فما    تضم    نفوسهم      ثقة،   ولا   جمع   القلوب   صفاء
رقدوا،     وغرهم    نعيم    باطل      ونعيم    قوم    في    القيود   بلاء
ظلموا   شريعتك   التي   نلنا   بها      ما   لم   ينل   في   رومة   الفقهاء
مشت الحضارة في سناها، واهتدى      في   الدين   والدنيا   بها   السعداء
صلى  عليك  الله ما صحب الدجى      حادٍ،     وحنت     بالفلا     وجناء
واستقبل   الرضوان  في  غرفاتهم      بجنان     عدن     آلك     السمحاء
خير  الوسائل،  من يقع منهم iiعلى      سبب   اليك   فحسبي   [الزهراء]

تعليقا على فتوى الوهابي البراك, الذي افتى بقتل و اعدام كل من يجيز الاختلاط

تعليقا على فتوى الوهابي البراك, الذي افتى بقتل و اعدام كل من يجيز الاختلاط
افتى "عالم" دين على المذهب الوهابي الخارجي المضاد لمذهب اهل السنة و الجماعة يجيز فيها قتل اي انسان مسلم لو اجاز الاختلاط !!!! 8
طبعا لن نعلق على هذه الفتوى المتخلفة الجاهلية الصادرة و الخارجة من مستنقع جهلوت وهابي غبي مثل البراك , و لقد قام الازهر الشريف متثمل في شخص مولانا الشيخ علي جمعة حفظة و الدكتورة الفاضلة سعاد صالح بالرد على هذه الفتوى الغبية لهذا الجاهل الغبي
الم يقراء هذا الجاهل الوهابي ان شيخه و نبيه الضال ابن تيمية قد تعلم على يد النساء االعالمات باصول الدين الفقيهات المتبحرات في اصول الدين ,الم يسمع او يقراء في كتب التاريخ عن المحدثات المسلمات التى تمتليء كتب الحديث بأسمائهن , الم يسمع عن السيدة عائشة رضي الله عنها الم تكن تعلم الامة كلها , الم يسمع عن الصحابيات المجاهدات التي كن يخرجن للقتال ضد اعداء الاسلام و كانوا يقاتلن بجانب الصحابة , الم يسمع عن خولة بنت الازور التى ظنها الصحابة في احد المعارك مع الرومان و هي تشق جيش الرومي بسيفها و تطيح به رؤوس جنودهم خالد بن الوليد, ذلك انها رضي الله عنه كانت ملثمة في هذه المعركة فاختلط على الصحابة الامر فظنوها من شجاعتها و قوتها بخالد بن الوليد
الم يسمع الجاهل الوهابي عن ان عمر بن الخطاب و الصحابة و الصحابيات كانوا يجتمعون لتدارس العلم
الم يسمع عن الصحابيات و الصحابة خرجوا في صفين ,صفا للرجال و صفا للنساء في مكة ايام الدعوة  اذانا باعلان الجهر بالدعوة
الم يسمع ان الصحابيات بايعن سيدنا النبي عليه الصلاة و السلام 
الم يسمع عن الكثير و الكثير و الكثير
الا افا لكم ايها الجهلاء الاغبياء السفهاء
انتم مكمن الداء و اصل البلاء و و اولى بالعداء
هل يجب علينا نحفر انفاقا تحت شوارع القاهرة مثلا لتسير فيها النساء منفصلة عن الرجال؟
هل يجب علينا ان نبني جامعات للفتيات و جامعات للرجال؟
هل يجب ان نبني مطارا للرجال و مطارا للنساء ؟
الى متى يظل شعبنا العربي و شعبنا الاسلامي اسير هذا الضلال الوهابي الخبيث , و اسير هذا الجهل المدعوم بدول البترودولار في الخليج العربي
الى متى يتم منع محاربة البرامج و القنوات الهادفة التثقيفية في الوقت نفسه يتم السماح للقناوات الوهابية الشريرة بنشر سمها و جهلها و ضلالها ؟؟؟؟
ربنا يستر على هذه الأمة

مدونة بن عربي علي بلوجر
http://benaraby.blogspot.com

اتحاد الصوفيين على الفيس بوك
http://www.facebook.com/group.php?gid=107290673272&ref=ts

صفحة لمحبي مدونة بن عربي على الفيس بوك
http://www.facebook.com/pages/Benaraby-blog-mdwn-bn-rby/320497998502?ref=ts

مدونة بن عربي على الوورد برس
http://benaraby.wordpress.com

قناة بن عربي على اليوتيوب
http://www.youtube.com/benaraby

الثلاثاء، 23 فبراير، 2010

هل أصبح "الأزهريون" أقلية في الأزهر؟

iboishak academy

مهما كانت تفاصيل ما حدث بين شيخ الأزهر والطالبة المنتقبة في المعهد الأزهري، أوما سينتهي إليه الجدل والاحتجاج الذي وصل للقضاء بعد قرارمنع النقاب داخل فصول المعاهد والكليات والمدن الجامعية، فإن المشهد يثير التساؤلات: هل فشل مشايخ الأزهر ومناهج التعليم الأزهري في ربط تلاميذهم بـ"الوسطية الأزهرية" كما يرونها، أم أن الأزهر ضاق صدره بأحد الاجتهادات التي يدرسها في مناهجه بسبب شعوره بالاختراق من "تيارات وافدة" ؟
كانت نادية يوسف، مدرسة التاريخ بالمعهد الليبي الأزهري في مدينة مصر، إحدى من شهدن خروج شيخ الأزهر محمد سيد طنطاوي من أحد فصول المعهد غاضبا وهو يقول أنه سيصدر قرار بمنع النقاب في الفصول، بعد الحديث المنفعل الذي نقلته الصحف بينه وبين طالبة تمسكت بتغطية وجهها في حضوره ومدرِّسة بررت موقف الفتاة. تقول نادية يوسف أن المنتقبات لا يمثلن نسبة كبيرة في المعاهد الأزهرية ولكنهن موجودات: "في المعهد الذي أعمل فيه أجد طالبتين أو ثلاث في كل فصل منتقبات، وهناك 10 مدرسات منتقبات بين ما يقرب من 150 مدرسة"وتضيف: "أنا لست مؤيدة لارتداء النقاب، وأحيانا ما أتناقش مع مرتدياته، وحتى إن كنت أراهن متشددات قليلا في هذه المسألة لكنهن أغلبهن نساء وفتيات فضليات ملتزمات. مجتمع المدرسات والطالبات في المعهد هن مثل باقي المجتمع المصري، فيهن غير متدينات ومتدينات ملتزمات ومتشددات بعض الشيء ولكن لا شيء أبعد من النقاب ولا أوافق على اتهامهن بأنهن يتبعن تيارات معينة".
تعبير "التيارات المتشددة" تكرر من رموز جامعة الأزهر عقب تفجر الجدل حول النقاب، فأثناء جولات د.أحمد الطيب رئيس جامعة الأزهر ومعه نوابه في كلية البنات حرص الطيب على أن يتطرق لأمر النقاب مؤكدا أنه ليس فرضا على المرأة ومحذرا الطالبات من الانسياق وراء التيارات الدينية المتشددة ثم قال أنه "تم إعداد منهج دراسى جديد هذا العام بدأ تدريسه للوافدين، عن نقد التيار السلفى والتيارات البعيدة عن وسطية الإسلام". فيما كان تعليق أحمد الحسيني، نائب رئيس الجامعة أن "خريجي الأزهر هم سفراء للدين الإسلامى الوسطى المعتدل فى مصر والخارج ولن تسمح الجامعة لأية جهة بأن تخترق فكرها الوسطى وهويتها الإسلامية الأزهرية".
يبدي أحمد سعد، المدرس بأحد المعاهد الأزهرية الثانوية، اندهاشه أن يتفجر كل هذا الجدل عن التيارات والاختراق من موقف طالبة في معهد للمرحلة الإعدادية: "سبب دهشتي أن الطلبة في المعاهد الأزهرية مهما كانت ميولهم يكونون بعيدا عن جدل التيارات الفكرية والسياسية كما يحدث في المرحلة الجامعية، فهم لا زالوا صغار السن اللهم إلا تأثيرات الأسرة. أحيانا أعرف من طريقة كلام بعض التلاميذ أنهم أبناء أسر إخوانية أو سلفية وهناك أعداد كبيرة من أبناء الأسر المصرية العادية المتدينة التي تتابع الدعاة المشاهيرالسلفيين على الفضائيات وغيرها وهناك أبناء أسر أدخلت أولادها معاهد أزهرية لأنها الأقرب للمنزل أو لأنها تقبل سنا أصغر. من المؤسف فعلا أن عددا كبيرا من الطلبة لا يتأثرون بالتعليم الديني الأزهري إلا كمثل تأثر الطلبة في مدارس وزارة التعليم بمادة الدين، هي بالنسبة لهم مجرد مناهج تعليمية يتلقونها، وقلة فقط تشعر أنهم طلاب أزهريون حقيقيون يهتمون بما يدرسون ويتمثلونه في حياتهم" ويضيف "ابني في جامعة الأزهر وأعرف منه أن الأمر نفسه هناك: انقسام الطلبة الملتزمين بين الاتجاه السلفي والإخواني وقلة فقط تشعر أنهم أبناء التقاليد الأزهرية، أما الكارثة التي تهدد الهوية الأزهرية كلها هي الأغلبية التي تتلقى التعليم بروتينية وبغير اكتراث، وهذا هو الاختراق الأخطر".
ولكن يبدو أن ما يقلق الأستاذ أحمد سعد لا يمثل التحدي الأخطر بالنسبة لقادة الجامعة، ففي مقال كتبه د. محمد عبد الفضيل القوصي، نائب رئيس جامعة الأزهر، ونشرته "الأهرام" في مايو الماضي بعنوان "الأزهر ومحاولات الاختراق" عدد التيارات التي تهدد الأزهر بأنها أولا التيار الوافد من بلدان مجاورة يغلب عليه الحرفية والتشدد ( التيار السلفي) والتيارات التي ترفع لافتات سياسية (الإخوان) ثم تيار التشيع وأخيرا تيار التغريب الذي يريد أن يغير ثوابت الأزهر تحت دعاوى "التنوير والحداثة".
هناك فارق شاسع بين التيارين الأخيرين الهامشيين واللذين يقتصران أحيانا على عناصر فردية أو مجموعات محدودة داخل جامعة الأزهر وبين التيارين الأولين اللذين يمثلان الاتجاهين الأكثر بروزا ونشاطا داخل الجامعة. يقول محمد الميموني، الطالب بكلية التجارة بالجامعة والقائد الكشفي في عشيرة الجوالة: "أثناء تنظيم الجوالة لحفل استقبال الطلبة الجدد في بداية العام الدراسي وتعريفهم بالكليات وأنشطة الجامعة وجدت طالبا يسألني: أين مقر أسرة الجيل المنشود؟ وهو اسم الأسرة غير المسجلة رسميا في الجامعة والتي ينشط فيها طلاب الإخوان المسلمين. وعندما استفسرت منه عن السبب، قال أن أخاه الطالب السابق بالجامعة نصحه بالذهاب إليهم لأن ملتزمون ولأنهم يقدمون خدمات للطلبة مثل ملازم الامتحانات". يروي الميموني ذلك كدليل على النفوذ الكبير والمتجدد للإخوان داخل جامعة الأزهر مؤكدا أنهم يجتذبون نسبة لا تقل عن ثلث الطلبة ويأتي بعدهم بقليل السلفيون غير المنظمين في جماعات أو أسر ولكنهم يشكلون تيارا فكريا وسط الطلبة.
باقي الطلبة في ملاحظة الميموني هم إما يدرسون بلا توجه فكري محدد ومعظمهم وعيهم الديني والسياسي محدود، ومنهم طلبة ريفيون أقصى آمالهم استكمال تعليمهم بأي طريقة للعودة إلى قراهم والعمل في الخطابة أو التدريس في المعاهد الأزهرية المنتشرة هناك، وإما قلة فقط تمثل "الملتزم الأزهري" بحق.
أنس السلطان الخريج الحديث من كلية الشريعة والقانون هو بالتأكيد من هؤلاء، فهو يقول أنه كان الطالب الوحيد في الكلية الملتزم بالزي الأزهري طوال سنوات الدراسة رغم الطابع الشرعي للدراسة كما أنه يعتبر نفسه من قلة تريد الالتزام بما يعتبره "الفكر الأزهري". وهو أيضا يؤكد على ملاحظات المدرس أحمد سعد وطالب التجارة محمد الميموني ويقول أنها صحيحة أيضا داخل الكليات الشرعية بالأزهر: " قلة فقط لا تزيد بأي حال عن 2 أو 3 % يمكن أن نعتبرهم أبناء الفكر الأزهري المتأثرون والمتتلمذون على العلماء الأزهريين مثل على جمعة وأحمد الطيب وأسامة السيد وغيرهم".
يقول أنس السلطان أن ارتداءه للزي الأزهري على الدوام جعله يشعر كيف ينظر الناس إلى الأزهري هذه الأيام: "هناك إكبار واحترام شديدين من جانب البسطاء ولكن يقابله أيضا شعور أن هذا الشخص ذو فكر قديم بعض الشيء، قد يكون في نظرهم ضليعا في جوانب الشرع من الناحية العلمية ولكنه من ناحية أخرى أقل فهما لكل ما هو حديث. ومن جانب آخر هناك النظرة للأزهري باعتباره قريب من السلطة وهو ما يجعلهم يعتبرون السلفيين أكثر صدقا وإخلاصا وقربا من الله".
يشير أنس إلى أن هناك العديد من الطلبة داخل الأزهر ينظرون إلى التعليم الأزهري نفس النظرة فيرونه تعليما قديما ومتحجرا نوعا ما كما أنه مرتبط بالسلطة وكثيرون منهم يعتبرون أساتذتهم مجرد أكاديميين لديهم حصيلة علمية ويعتبرون قلة منهم فقط في مصاف العلماء الحاملين لتقاليد الأزهر ويحرصون على طلب رأيهم.
يرى أنس أن الفكر الأزهري له ملامح مميزة منها أنه يتبنى العقيدة الأشعرية باعتبارها عقيدة أهل السنة والجماعة وفي الفقه يتمسك بدراسة فقه المذاهب المختلفة ولا يوجد أزهري لم يدرس على مذهب معين على خلاف السلفيين وفي جانب السلوك والأخلاق هم إما متصوفة مثل جمعة والطيب أو قريبون من التصوف مثل أسامة السيد ولكنهم متمسكون بالتصوف المعتدل وليس ما ينسب إليه من ضلالات وخرافات وبدع.
يستدرك أنس أن هناك بعض الاختلافات داخل هذا الفكر الأزهري فهو ليس تيارا واحدا فهناك علماء أزهريين يميلون ناحية السلفية قليلا وهم أبعد عن التصوف ومتسمكون بالعقيدة السلفية المخالفة للمذهب الأشعري وهم العلماء الذين يعلتون منابر الجمعية الشرعية. ويؤكد أيضا أن هناك تعدد داخل الأزهر فهم يدرسون الفقه على المذاهب الأربعة، ومنهم المذهب الحنبلي الذي يرجح علماؤه وجوب النقاب على المرأة وهو محل الجدل الحالي.
الأساتذة الأزهريين المتبنين للمذهب الحنبلي - الأقرب للاتجاه السلفي - قلة داخل الأزهر، وعلى منتديات السلفيين يسأل طلاب الأزهر السلفيين بعضهم بعضا عن الأساتذة الحنابلة لكي يتواصلوا معهم كأنهم يبحثون عن إبر في كومة قش. والمعاهد الأزهرية التي تلتزم كل منها تدريس الفقه على مذهب معين، منتشرة في كل مصر على المذاهب الثلاثة: الشافعية والحنفية والمالكية. لكن هناك معهدان فقط في كل مصر يدرسان المذهب الحنبلي.
الحضور القليل للميل السلفي في المعاهد الأزهرية وبين أعضاء التدريس في الجامعة غير كاف لكي يكون وراء الحضور الكبير لهذا الميل بين طلبة الأزهر، وهو يؤكد أن دور الأزهر يتراجع في تخريج رموز جماهيرية مؤثرة، ليس فقط للجمهور العادي ولكن أيضا بين طلبته والدراسين فيه الذين لم ينجح التعليم الأزهري الذي ينخرطون فيه طوال حياتهم في جعلهم يتبنون التقاليد التي تمثل الفكر الأزهري الذي يشكل هوية المؤسسة. وقد يحمل الأمر وجها آخر إذا اعتبرنا الأزهر يخوض معركة ضد أحد تنوعاته وضد مدرسة من الاجتهادات موجودة بداخله ولو على الهامش. ولكن في كلتا الحالتين فقد يصدق رأي أنس السلطان الذي يرى أن الأزهر مثل معظم المؤسسات في هذا البلد تفتقد للتواصل الجيد بين قيادتها ورموزها من جهة وأبنائها أوجمهورها من جهة أخرى.
قد يكون توصيف أنس السلطان الأزهري الغيور على الهوية الأزهرية والفكر الأزهري هو الأقسى، فافتقاد التواصل بين طرفي مؤسسة تعليمية ودعوية بالأساس يعني انهيارا في وظيفتها الأساسية ومعنى وجودها
http://www.facebook.com/topic.php?topic=13059&post=58732&uid=7731297465#post58732

اشترك في اتحاد الصوفيين

http://www.facebook.com/group.php?gid=107290673272&ref=ss

بن عربي على تويتر

http://twitter.com/benaraby

بن عربي على اليوتيوب

http://www.youtube.com/benaraby

مدونة بن عربي لمستخدمي بلوجر

http://benaraby.wordpress.com/

الاثنين، 22 فبراير، 2010

ابن عثيمين يحرم البنطالون للزوجة امام زوجها فيرد عليه العودة بان هذا من الجهل المركب

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بين ابن عثيمين وسلمان العودة
ابن عثيمين يحرم البنطال للزوجة امام زوجها فيرد عليه العودة بان هذا من الجهل المركب
فتوى ابن عثيمين
السؤال
جزاكم الله خيرا تقول يا فضيلة الشيخ يقول النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي ما معناه من تشبه بقوم فهو منهم السؤال يا فضيلة الشيخ بأن الأمر قد بلغ حدا كبيرا فألبستنا من الكفار غالبا ومتاع البيت أيضا فما العمل في هذا مأجورين؟
الجواب
الشيخ: المراد بالتشبه أن يفعل الإنسان شيئا خاصا بالكفار بمعنى أن من رآه ظن أنه كافر لأن حليته ولباسه حلية الكافر ولباسه وليس كلما فعل الكفار يكون تشبها إذا فعلناه وليس كل الأطعمة التي يصنعها الكفار يكون تشبها إذا أكلناها المراد بالتشبه أن يفعل ما يختص به الكافر فمن تشبه بقوم فهو منهم ولهذا لما كان لبس الرجل للبنطلون تشبها بالكفار لأن المسلمين ما كانوا يلبسونه ثم شاع وأنتشر وصار غير خاص بالكفار صار لبسه جائزا للرجال وأما النساء فمعلوم أنه لا يجوز لهن لبس البنطلون ولو عند الزوج لأن ذلك من باب التشبه بالرجال نعم.
(فتاوي نور علي الدرب للعثيمين)
فيرد عليه سلمان العودة بان هذا من الجهل المركب
سلمان العودة
قول السائل: ماحكم لبس البنطلون للزوج فقط؟
فأجاب سلمان العودة بقوله: لبس البنطلون للزوج جائز بالإجماع. فإنه يجوز لها التعري لزوجها فكيف بلبس البنطلون، ومن نهى عنه في حق الزوج فهذا جاهل مركب.
انتهى من ملحق الرسالة: الجمعة 11/ محرم / 1424هـ
المصدر :
http://soufia.org/vb/showthread.php?t=1249

المتاجرة بالدين على الطريقة الوهابية

بسم الله الرحمن الرحيم
و الصلاة و السلام على سيد البشر و طب القلوب و دوائها و الصلاة و السلام على اصحابه و ال بيته و زوجاته و من تبعه الى يوم الدين
المقال الذي كتبه الاخ الكريم اكثر من رائع و هو يفضح حقيقة الوهابية التى منذ خروجها و بروز نجمها تقتل و تسفك دماء المسليمن , فنبي الوهابية محمد بن عبد الوهاب قتل من المسلمين الالاف و بتر من اعضائهم الكثير و خير دليل هو الرجوع الى كتاب التاريخ الوهابي المعتمدين من ولاة امورهم (الابرار الاخيار) حيث تقراء كمية التشفي و الفخر بكل انواع الجرائم التى ارتكبها الوهابيين ضد المسلمين العزل بحجة الحفاظ على جناب التوحيد و نقاء الاسلام ! و يكفينا ان علماء العصر من كل مصر كفروا هذا المجرم و منهم ابن عابدين و الصاوي و غيرهم كثير و اضف الى ذلك ان و لاة امور المسلمين مثل خليفة المسلمين العثماني وصف محمد بن عبد الوهاب بالملحد الضال بعد ان افتاه شيخ الاسلام في الاستانة عاصمة الاسلام و عاصمة الدنيا , و لكن الانجليز و من ورث امبراطوريتهم ظلوا يدعموا الدعوة الوهابية حتى بعد سقوط الخلافة العثمانية , و هذا شيء ملاحظ و معروف للقاصي و الداني .
اما عن منهج الوهابية (ان جاز تسمية الوهابية منهج) فهو معتمد بشكل اساسي على افكار ابن تيمية و تلميذه النسخه منه ابن القيم فقط لا غير , هذان الشخصان هما سلفهما الصالح اما بقية سلف الامة فهم ينظرون اليهم عبر ما كتبه ابن تيمية و ابن القيم فقط لا غير !
و هل تعرفون يا اخواني ان الازهر الشريف كان يمنع تداول كتب ابن تمية و ابن القيم حتى وقت قريب حتى تغلغل النفوذ السعودي في مصر و اخترق الازهر الشريف باموال البرودولار , و قد اثبت الشيخ يوسف القرضاوي في مقالة نشرت على اسلام اون لاين ان كتب ابن تيمية و ابن القيم كانت ممنوعة في الازهر الشريف .
و في ظل التراجع في كل شيء في مصر -حفظها الله- و رجوع المصريين الوافدين من الخليج الذين كانوا يعملون هناك , رجوعوا محملين بنسخة التديين الوهابي و نقلوها الي مصر التى كانت مطهرة من مثل هكذا افكار .
اما حسان فلنا وقفة معه
لماذا يسافر حسان من مصر بلد الازهر الشريف الجامعة الاقدم و الاعرق و الاكثر شهرة في العالم الاسلامي ليسافر الى السعودية بلد الوهابية التى يكفر شيوخها علماء الازهر الشريف و يفسقوا منهجهم في العقيدة و يكفروا التصوف باطلاق
————————————
الذين يكفرون التصوف باطلاق و علماء الازهر مشهور عنهم تصوفهم و ليس الشعراوي او غيره او علي جمعة الذين اشتهر تصوفهم عنا ببعيد .
فلماذا يترك حسان مصر ليسافر الى السعودية التى يكفر شيوخها المسلمين و يكفروا مناهج الازهر الشريف , هذا ان دل دل على نفسية الشك المزروعة في قلب كل وهابي متمسلف من الازهر الشريف !, ان منهج حسان ينافي تماما منهج علماء الازهر الشريف الذي يعتبر المرجعية السنية الكبرى الوحيدة على مستوى العالم ! من هو حسان او حتى من هم شيوخه الذين يتخذهم مرجعية ؟ لماذا يهاجم عمرو خالد ان عمرو خالد مع اختلافي معه الا انه لم بقصد الاساءة للرسول عليه الصلاة و السلام , و لكننا نتسغرب من حسان سكوته عن اهانة سيدنا النبي من طرف شيخه ابن تيمية عندما قال
في مجموع فتاويه (32/248) ((وفد عبد القيس لما قدموا على النبي و كان فيهم غلام ظاهر اللوضاءة اجلسه خلف ظهره و قال ” انما كانت خطيئة داود عليه السلام النظر الى هذا و هو رسول الله و هو مزوج بتسع نسوة و الوفد قوم صالحون ,و لم تكن الفاحشة معروفة في العرب و قد روى المشائخ من التحذير عن صحبة الاحداث ما يطول وصفه )) باختصار ابن تيمية يتهم النبي و العياذ بالله باشتهاء طفل !!!!!و هذا حديث موضوع و مكذوب و لم يرد في اي كتاب الا كتب ابن تيمية الوضاع , و ان كنت تحسن الظن به فلماذا يقول الحديث بحيث يدفع التهمة عن الوفد و يلصقها بالنبي العياذ بالله و ان كان في قلب هذا الوهابي ذرة حب للنبي او ذرة حكمة او فطنة او علم ما قال ابن تيمية ما قال, و ايضا لماذا لم يهاجم حسان شيخه ابن باز عندما افتي بجواز لبس الصليب !!! لماذا لم يتهمه بالكفر او الشرك او حتى الفشل !, و يكفي مقال الاخ سيد زايد في فضح الجانب التجاري الخفي في دعوة الوهابية في مصر و استغلالها عاطفة الدين المشبوبة لدى الناس في مصر
من اراد التواصل معنا نحن “اتحاد الصوفيين” في العالم العربي
http://www.facebook.com/group.php?gid=107290673272
او من خلال قناة
www.youtube.com/benaraby
و السلام عليكم

*************************************************
هذا المقال كتبته لموقع اسلام اون لاين
في التعليقات
http://islamyoon.islamonline.net/servlet/Satellite?c=ArticleA_C&cid=1252188132078&pagename=Islamyoun%2FIYALayout

الجمعة، 19 فبراير، 2010

نعم يجوز الاحتفال بالمولد النبوي الشريف يا وهابية

ذهب جماهير العلماء إلى مشروعية الاحتفال بالمولد، وأنه صورة من صور شكر الله تعالى على ما أنعم الله به علينا من بعثة رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم.
----------
الحمدلله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد ..
فالمولد هو: اجتماع طائفة من الناس على تلاوة القرآن، وإنشاد المدائح النبوية المحركة للقلوب إلى فعل الخيراتِ والعملِ للآخرةِ ، مع إطعام الحاضرين الطعام.
وكان الذي أظهر الاحتفال بالمولد النبوي هو الملك المظفر، وهو ملك صالح سُنِّي، قال الإمام الذهبي في ترجمته كما في سير أعلام النبلاء: (صَاحِبُ إِرْبِلَ، كُوْكْبُرِي بنُ عَلِيٍّ التُّرُكْمَانِيُّ السُّلْطَانُ الدَّيِّنُ، المَلِك المُعَظَّمُ، مُظَفَّر الدِّيْنِ، أَبُو سَعِيْدٍ كُوْكْبُرِي بن عَلِيِّ بن بكتكين بن مُحَمَّدٍ التُّرُكْمَانِيّ ... وَكَانَ مُحِبّاً لِلصَّدقَة، لَهُ كُلّ يَوْم قنَاطير خُبْز يُفرِّقهَا، وَيَكسو فِي العَامِ خلقاً وَيُعْطِيهُم دِيْنَاراً وَدِيْنَارَيْنِ، وَبَنَى أَرْبَع خَوَانك لِلزَّمْنَى وَالأَضرَّاء، وَكَانَ يَأْتيهِم كُلّ اثْنَيْنِ وَخَمِيْس، وَيَسْأَل كُلّ وَاحِد عَنْ حَالِه، وَيَتفقَّده، وَيُبَاسِطه، وَيَمزح مَعَهُ... وَكَانَ مُتَوَاضِعاً، خَيِّراً، سُنِّيّاً، يُحبّ الفُقَهَاء وَالمُحَدِّثِيْنَ، وَرُبَّمَا أَعْطَى الشُّعَرَاء، وَمَا نُقِلَ أَنَّهُ انْهَزَم فِي حرب).
وقال الإمام ابن كثير في ترجمته: (أحَدُ الأجْوَادِ والساداتِ الكُبَراء، والملوك الأمجاد، لَهُ آثَارٌ حَسَنة،... وكان يعمل المولد الشريف في ربيع الأول، ويحتفل به احْتِفَالاً هائلاً، وكان مع ذلك شهماً شجاعاً فاتكاً بطلاً عاقلاً عالماً عادلاً رحمه الله وأكرم مثواه).
وقد ذهب الجماهير من العلماء من المذاهب الأربعة إلى مشروعية الاحتفاء والاحتفال بميلاد سيد البشرية وإمام الإنسانية سيدنا محمدٍ صلى الله عليه وسلم، وصنفوا في ذلك مصنفات.
وأول من صنف في تقرير المولد النبوي الشريف هو العلامة المحدث المالكي أبو الخطاب عمر بن حسن الكلبي فكتب "التنوير في مولد البشير النذير" وأبو الخطاب ابن دحية هو الذي قال الإمام الذهبي في ترجمته: (الشَّيْخُ، العَلاَّمَةُ، المُحَدِّثُ، الرَّحَّالُ المُتَفَنِّنُ ... رَوَى عَنْهُ: ابْنُ الدُّبَيْثِيِّ. فَقَالَ: كَانَ لَهُ مَعْرِفَةٌ حَسَنَةٌ بِالنَّحْوِ وَاللُّغَةِ، وَأَنَسَةٌ بِالحَدِيْثِ، فَقِيْهاً عَلَى مَذْهَبِ مَالِكٍ).
وقال ابن خَلِّكان في ترجمة الحافظ أبي الخطاب بن دِحية: (كان أبو الخطاب المذكور من أعيان العلماء ومشاهير الفضلاء، متقناً لعلم الحديث النبوي وما يتعلق به، عارفاً بالنحو واللغة وأيام العرب وأشعارها، واشتغل بطلب الحديث في أكثر بلاد الأندلس الإسلامية، ولقي بها علماءها ومشايخها).
وقد تكلم العلامة أبو عبد الله بن الحاج المالكي في كتابه المدخل على عمل المَوْلِد، فمدح ما كان فيه من إظهار الشكر لله تعالى، وذم ما احتوى عليه من مُحَرَّمات ومُنْكَرات، فمن ذلك قوله: (فَانْظُرْ رَحِمَنَا اللَّهُ وَإِيَّاكَ إلَى مَا خَصَّ اللَّهُ تَعَالَى بِهِ هَذَا الشَّهْرَ الشَّرِيفَ وَيَوْمَ الِاثْنَيْنِ.أَلَا تَرَى أَنَّ صَوْمَ هَذَا الْيَوْمِ فِيهِ فَضْلٌ عَظِيمٌ لِأَنَّهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وُلِدَ فِيهِ.
فَعَلَى هَذَا يَنْبَغِي إذَا دَخَلَ هَذَا الشَّهْرُ الْكَرِيمُ أَنْ يُكَرَّمَ وَيُعَظَّمَ وَيُحْتَرَمَ الِاحْتِرَامَ اللَّائِقَ بِهِ وَذَلِكَ بِالِاتِّبَاعِ لَهُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي كَوْنِهِ عَلَيْهِ الصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ كَانَ يَخُصُّ الْأَوْقَاتَ الْفَاضِلَةَ بِزِيَادَةِ فِعْلِ الْبِرِّ فِيهَا وَكَثْرَةِ الْخَيْرَاتِ... فَتَعْظِيمُ هَذَا الشَّهْرِ الشَّرِيفِ إنَّمَا يَكُونُ بِزِيَادَةِ الْأَعْمَالِ الزَّاكِيَاتِ فِيهِ وَالصَّدَقَاتِ إلَى غَيْرِ ذَلِكَ مِنْ الْقُرُبَاتِ، فَمَنْ عَجَزَ عَنْ ذَلِكَ فَأَقَلُّ أَحْوَالِهِ أَنْ يَجْتَنِبَ مَا يَحْرُمُ عَلَيْهِ وَيُكْرَهُ لَهُ؛ تَعْظِيمًا لِهَذَا الشَّهْرِ الشَّرِيفِ وَإِنْ كَانَ ذَلِكَ مَطْلُوبًا فِي غَيْرِهِ إلَّا أَنَّهُ فِي هَذَا الشَّهْرِ أَكْثَرُ احْتِرَامًا كَمَا يَتَأَكَّدُ فِي شَهْرِ رَمَضَانَ وَفِي الْأَشْهُرِ الْحُرُمِ فَيَتْرُكُ الْحَدَثَ فِي الدِّينِ وَيَجْتَنِبُ مَوَاضِعَ الْبِدَعِ وَمَا لَا يَنْبَغِي).
ثم ذكر ابن الحاج رحمه الله مجموعة من المنكرات التي فعلها بعض الجهلة، ثم قال: (وَهَذِهِ الْمَفَاسِدُ مُرَكَّبَةٌ عَلَى فِعْلِ الْمَوْلِدِ إذَا عَمِلَ بِالسَّمَاعِ فَإِنْ خَلَا مِنْهُ وَعَمِلَ طَعَامًا فَقَطْ وَنَوَى بِهِ الْمَوْلِدَ وَدَعَا إلَيْهِ الْإِخْوَانَ وَسَلِمَ مِنْ كُلِّ مَا تَقَدَّمَ ذِكْرُهُ فَهُوَ بِدْعَةٌ بِنَفْسِ نِيَّتِهِ فَقَطْ إذْ أَنَّ ذَلِكَ زِيَادَةٌ فِي الدِّينِ وَلَيْسَ مِنْ عَمَلِ السَّلَفِ).
وقد تعقبه الإمام السيوطي في الحاوي في الفتاوي، في رسالته المسمَّاة (حسن المقصد في عمل المولد) قائلاً: (وأما قوله آخراً: إنه بدعة، فإما أن يكون مناقضاً لما تقدم أو يحمل على أنه بدعة حسنة كما تقدم تقريره في صدر الكتاب، أو يحمل على أن فعل ذلك خير والبدعة منه نية المولد، كما أشار إليه بقوله: فهو بدعة بنفس نيته فقط، وبقوله: ولم ينقل عن أحد منهم أنه نوى المولد.
فظاهر هذا الكلام أنه كره أن ينوي به المولد فقط، ولم يكره عمل الطعام ودعاء الإخوان إليه، وهذا إذا حقق النظر لا يجتمع مع أول كلامه، لأنه حث فيه على زيادة فعل البر وما ذكر معه على وجه الشكر لله تعالى إذْ أوجد في هذا الشهر الشريف سيدَ المرسلين صلى الله عليه وسلم، وهذا هو معنى نية المولد فكيف يذم هذا القدر مع الحث عليه أولاً.
وأما مجرد فعل البر وما ذكر معه من غير نية أصلاً فإنه لا يكاد يتصور، ولو تصور لم يكن عبادة، ولا ثواب فيه إذ لا عمل إلا بنية، ولا نية هنا إلا الشكر لله تعالى على ولادة هذا النبي الكريم في هذا الشهر الشريف، وهذا معنى نية المولد فهي نية مستحسنة بلا شك فتأمل).
وممن أجاز عمل المولد من المالكية الإمام محمد بن أبي إسحق بن عباد النفزي، ففي كتاب "المعيار المعرب والجامع المغرب عن فتاوي أهل إفريقية والأندلس والمغرب (11/278) ما نصه:
(وسئل الولي العارف بالطريقة والحقيقة أبو عبد الله بن عباد رحمه الله ونفع به عما يقع في مولد النبي صلى الله عليه وسلم من وقود الشمع وغير ذلك لأجل الفرح والسرور بمولده عليه السلام.
فأجاب: الذي يظهر أنه عيد من أعياد المسلمين، وموسمٌ من مواسمهم، وكل ما يقتضيه الفرح والسرور بذلك المولد المبارك، من إيقاد الشمع وإمتاع البصر، وتنزه السمع والنظر، والتزين بما حسن من الثياب، وركوب فاره الدواب؛ أمر مباح لا ينكر قياساً على غيره من أوقات الفرح، والحكم بأن هذه الأشياء لا تسلم من بدعة في هذا الوقت الذي ظهر فيه سر الوجود، وارتفع فيه علم العهود، وتقشع بسببه ظلام الكفر والجحود، يُنْكَر على قائله، لأنه مَقْتٌ وجحود.
وادعاء أن هذا الزمان ليس من المواسم المشروعة لأهل الإيمان، ومقارنة ذلك بالنيروز والمهرجان، أمر مستثقل تشمئز منه النفوس السليمة، وترده الآراء المستقيمة).
وقد كان الخلفاء المسلمون يقيمون الاحتفال بالمولد النبوي، ومعهم قضاة المذاهب الأربعة، ومشاهير العلماء.
قال العلامة المقريزي في كتابه "المواعظ والاعتبار" : (فإذا كان وقت ذلك ضربت خيمة عظيمة بهذا الحوض، وجلس السلطان وعن يمينه شيخ الإسلام سراج الدين عمر بن رسلان بن نصر البلقيني - شيخ الإمام الحافظ ابن حجر -، ويليه الشيخ المعتقد إبراهيم برهان الدين بن محمد بن بهادر بن أحمد بن رفاعة المغربيّ، ويليه ولد شيخ الإسلام، ومن دونه وعن يسار السلطان الشيخ أبو عبد الله محمد بن سلامة التوزريّ المغربيّ، ويليه قضاة القضاة الأربعة، وشيوخ العلم، ويجلس الأمراء على بعد من السلطان، فإذا فرغ القراء من قراءة القرآن الكريم، قام المنشدون واحداً بعد واحد، وهم يزيدون على عشرين منشداً، فيدفع لكل واحد منهم صرّة فيها أربعمائة درهم فضة، ومن كلّ أمير من أمراء الدولة شقة حرير، فإذا انقضت صلاة المغرب مدّت أسمطة الأطعمة الفائقة، فأكلت وحمل ما فيها، ثم مدّت أسمطة الحلوى السكرية من الجواراشات والعقائد ونحوها). وهذا كله دون نكير من العلماء.
-------------------------------------------------------------------
وممن أجاز الاحتفال بالمولد من العلماء:
* 1- الإمام المحدث الفقيه أبو شامة شيخ الإمام النووي.
قال في رسالته : (ومن أحسن ما ابتدع في زماننا ما يُفعل كل عام في اليوم الموافق لمولده صلى الله عليه وآله وسلم من الصدقات، والمعروف، وإظهار الزينة والسرور، فإن ذلك مشعرٌ بمحبته صلى الله عليه وآله وسلم وتعظيمه في قلب فاعل ذلك وشكراً لله تعالى على ما منّ به من إيجاد رسوله الذي أرسله رحمة للعالمين).
* 2- الإمام شيخ الإسلام ابن حجر العسقلاني.
فقد سُئِلَ عن عمل المَوْلِد فأجاب بما نصه:
أصل عمل المَوْلِد بدعة لم تُنْقَل عن أحد من السلف الصالح من القرون الثلاثة الصحابة والتابعين وتابع التابعين ولكنها مع ذلك قد اشتملت على محاسنَ وضدِّها، فمن تَحَرَّى في عملها المحاسن وتجنَّب ضدَّها كان بدعةً حسنة وإلا فلا). نقلاً عن رسالة الإمام السيوطي.
* 3- الإمام الحافظ المحدث جلال الدين السيوطي.
قال معقباً على كلام الحافظ ابن حجر العسقلاني: (وقد ظهر لي تخريجها على أصل ثابت، وهو ما ثبت في الصحيحين من أن النبيَّ ـ صلى الله عليه وسلم ـ قدم المدينة فوجد اليهود يصومون يوم عاشوراء فسألهم فقالوا: هو يوم أغرق الله فيه فرعون ونجَّى موسى، فنحن نصومه شكرًا لله تعالى. فيُستفاد منه فعل الشكر لله على ما مَنَّ به في يوم معين من إسداء نعمة أو دفع نِقْمة، ويُعاد ذلك في نظير ذلك اليوم من كل سَنَة. والشكر لله يحصل بأنواع العبادة كالسجود والصيام والصدقة والتلاوة، وأيَّة نعمة أعظم من النعمة ببروز هذا النبيّ نبيّ الرحمة في ذلك اليوم).
* 4- الإمام الحافظ أبو الخير السخاوي.
قال رحمه الله في فتاويه: (عمل المولد الشريف لم ينقل عن أحد من السلف الصالح في القرون الثلاثة الفاضلة، وإنما حدث بعد، ثم لا زال أهل الإسلام في سائر الأقطار والمدن الكبار يحتفلون في شهر مولده صلى الله عليه وسلم بعمل الولائم البديعة، المشتملة على الأمور البهجة الرفيعة، ويتصدقون في لياليه بأنواع الصدقات، ويظهرون السرور ويزيدون في المبرات، ويعتنون بقراءة مولده الكريم، ويظهر عليهم من بركاته كل فضل عميم).
وقال في ترجمة أحد تلاميذه: (سمع مني تأليفي في المولد النبوي بمحله وفي السنة قبلها تأليف العراقي فيه أيضاً).
فقد كان المولد يقرأ في مكان ميلاد النبي صلى الله عليه وسلم سنة بعد أخرى دون نكير من أحد.
* 5- الإمام الشهاب أحمد القسطلاني شارح البخاري:
قال في كتابه المواهب اللدنية 1/148: (فرحم الله امرءا اتخذ ليالي شهر مولده المبارك أعياداً ، ليكون أشد علة على من في قلبه مرض وإعياء داء).
* 6- العلاَّمة الشّيخ محمد بن عمر بحرق الحضرمي الشافعي (ت:930 هـ)
قال في كتابه (حدائق الأنوار ومطالع الأسرار في سيرة النبي المختار): (فحقيقٌ بيومٍ كانَ فيه وجودُ المصطفى صلى الله عليه وسلم أَنْ يُتَّخذَ عيدًا، وخَليقٌ بوقتٍ أَسفرتْ فيه غُرَّتُهُ أن يُعقَد طالِعًا سعيدًا، فاتَّقوا اللهَ عبادَ الله، واحذروا عواقبَ الذُّنوب، وتقرَّبوا إلى الله تعالى بتعظيمِ شأن هذا النَّبيِّ المحبوب، واعرِفوا حُرمتَهُ عندَ علاّم الغيوب، "ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ").
* 7- الإمام العلامة صدر الدين موهوب بن عمر الجزري الشافعي.
قال: (هذه بدعة لا بأس بها، ولا تكره البدع إلا إذا راغمت السنة، وأما إذا لم تراغمها فلا تكره، ويثاب الإنسان بحسب قصده في إظهار السرور والفرح بمولد النبي صلى الله عليه وسلم). نقلاً من كتاب سبل الهدى والرشاد.
وقد تمسك من منع الاحتفال بالمولد بأمور؛ نذكرها ونذكر الجواب عنها باختصار:
أولاً: كون المولد أول من أحدثه الفاطميون.
وجواب ذلك أن يقال: على افتراض أن الفاطميين هم أول من أحدث ذلك؛ فليس هذا دليلاً على المنع، فقد أخذ النبي صلى الله عليه وآله وسلم تعظيم اليوم الذي انتصر فيه موسى عليه السلام من اليهود، وقال عليه السلام: (فَأَنَا أَحَقُّ بِمُوسَى مِنْكُمْ فَصَامَهُ وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ) رواه البخاري.
ثانياً: منع المولد بحجة أنه بدعة، وقد قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم (كُلُّ بِدْعَةٍ ضَلَالَةٌ) رواه مسلم.
والجواب عن ذلك: أن البدع على قسمين: حسنة وسيئة، وإلى هذا ذهب الجماهير من العلماء، وهذا بعض تقريرهم لذلك:
قال الإمام الشافعي: (المحدثات من الأمور ضربان: أحدهما ما أحدث مما يخالف كتاباً أو سنة أو أثراً أو إجماعاً، فهذه البدعة الضلالة.
والثانية: ما أحدث من الخير مما لا خلاف فيه لواحد من هذا هي محدثة غير مذمومة، وقد قال عمر - رضي الله تعالى عنه - في قيام رمضان نعمت البدعة هذه يعني أنها محدثة لم تكن، وإذا كانت فليس فيها رد لما مضى).
وقال العلامة المحدث أبو شامة المقدسي: (فالبدعة الحسنة متفق على جواز فعلها والاستحباب لها ورجاء الثواب لمن حسنت نيته فيها، وهي كل مبتدع موافق لقواعد الشريعة غير مخالف لشئ منها ولا يلزم من فعله محذور شرعي).
والإمام أبو شامة هو الذي يقول عنه الإمام ابن كثير في البداية والنهاية (13/250): (الشيخ الإمام العالم الحافظ المحدث الفقيه المؤرخ المعروف بأبي شامة شيخ دار الحديث الاشرفية...وكان ذا فنون كثيرة أخبرني علم الدين البرزالي الحافظ عن الشيخ تاج الدين الفزاري، أنه كان يقول بلغ الشيخ شهاب الدين أبو شامة رتبة الاجتهاد...وبالجملة فلم يكن في وقته مثله في نفسه وديانته وعفته).
وقال الإمام شيخ الإسلام سلطان العلماء العز بن عبد السلام: (وقال العز بن عبد السلام: (البدعة فعل ما لم يعهد في عصر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم؛ وهي منقسمة إلى: بدعة واجبة، وبدعة محرمة، وبدعة مندوبة، وبدعة مكروهة، وبدعة مباحة، والطريق في معرفة ذلك أن تعرض البدعة على قواعد الشريعة: فإن دخلت في قواعد الإيجاب فهي واجبة، وإن دخلت في قواعد التحريم فهي محرمة، وإن دخلت في قواعد المندوب فهي مندوبة، وإن دخلت في قواعد المكروه فهي مكروهة، وإن دخلت في قواعد المباح فهي مباحة).
وقال الإمام النووي رحمه الله في شرح صحيح مسلم: (قَوْله صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( وَكُلّ بِدْعَة ضَلَالَة )
هَذَا عَامّ مَخْصُوص ، وَالْمُرَاد غَالِب الْبِدَع . قَالَ أَهْل اللُّغَة : هِيَ كُلّ شَيْء عُمِلَ عَلَى غَيْر مِثَال سَابِق . قَالَ الْعُلَمَاء : (الْبِدْعَة خَمْسَة أَقْسَام: وَاجِبَة، وَمَنْدُوبَة وَمُحَرَّمَة وَمَكْرُوهَة وَمُبَاحَة... فَإِذَا عُرِفَ مَا ذَكَرْته عُلِمَ أَنَّ الْحَدِيث مِنْ الْعَامّ الْمَخْصُوص... وَلَا يَمْنَع مِنْ كَوْن الْحَدِيث عَامًّا مَخْصُوصًا قَوْله: (كُلّ بِدْعَة) مُؤَكَّدًا (بِكُلِّ)، بَلْ يَدْخُلهُ التَّخْصِيص مَعَ ذَلِكَ، كَقَوْلِهِ تَعَالَى: {تُدَمِّر كُلّ شَيْء}).
ثالثاً: نفي الدليل على تفضيل يوم المولد.
والجواب عن ذلك: بأن فضل هذا اليوم ثابت بالسنة النبوية، وقد بين النبي صلى الله عليه وآله وسلم فضل يوم مولده، فقال: (وَسُئِلَ عَنْ صَوْمِ يَوْمِ الِاثْنَيْنِ قَالَ ذَاكَ يَوْمٌ وُلِدْتُ فِيهِ وَيَوْمٌ بُعِثْتُ أَوْ أُنْزِلَ عَلَيَّ فِيهِ) رواه مسلم، فعظَّمَ النبي صلى الله عليه وآله وسلم يوم مولده بالصيام فيه.
وتعظيم الأيام الفاضلة أمرٌ مقررٌ شرعاً، ولذا صام النبي صلى الله عليه وآله وسلم يوم عاشوراء وأمر بصيامه.
رابعاً: مَنْعُ الاحتفالِ بالمولدِ بِحُجَّة ما يقع فيه من المخالفات.
والجواب عن ذلك: أنَّ هذا لا يستدعي تحريم المولد وإنما تمنع المخالفات الموجودة فيه، كما أننا لا نحرم حفل الزفاف ولكن نمنع المخالفات الشرعية التي تحدث فيه، ولذا قال الإمام ابن حجر العسقلاني: (وأما ما يعمل فيه - المولد - فينبغي أن يقتصر فيه على ما يفهم الشكر لله تعالى من نحو ما تقدم ذكره من التلاوة والإطعام والصدقة وإنشاد شيء من المدائح النبوية والزهدية المحركة للقلوب إلى فعل الخيراتِ والعملِ للآخرةِ).
خامساً: مَنْعُ الاحتفالِ بالمولدِ بِحُجَّة أنَّ يوم مولده هو يوم وفاته.
والجواب عن ذلك : هو قول الإمام السيوطي رحمه الله: (إن ولادته صلى الله عليه وآله وسلم أعظم النعم، ووفاته أعظم المصائب لنا، والشريعة حثت على إظهار شكر النعم، والصبر والسكون عند المصائب، وقد أمر الشرع بالعقيقة عند الولادة وهي إظهار شكر وفرح بالمولود، ولم يأمر عند الموت بذبح (عقيقة) ولا بغيره. بل نهى عن النياحة وإظهار الجزع، فدلت قواعد الشريعة على أنه يحسن في هذا الشهر إظهار الفرح بولادته صلى الله عليه وآله وسلم دون إظهار الحزن بوفاته).
سادساً: مَنْعُ الاحتفالِ بالمولدِ بِحُجَّة أنَّ الصحابة والتابعين لم يفعلوه مع كونهم أشد حباً للرسول صلى الله عليه وسلم.
والجواب عن ذلك: هو ما قاله الإمام الشافعي رحمه الله: (ما أحدث يخالف كتاباً أو سنةً أو أثراً أو إجماعاً فهذه بدعة الضلال، وما أحدث من الخير لا يخالف شيئا من ذلك فهذه محدثة غير مذمومة)، وقول الحافظ ابن حجر العسقلاني رحمه الله في الفتح: (ما كان له أصل يدل عليه الشرع فليس ببدعة). وقد بينا أن المولد النبوي يستند إلى أصول شرعية صحيحة، وعليه فإحداثه ليس بدعة ولو لم يعمل به السلف.
قال الإمام المفسر القرطبي المالكي رحمه الله في أحكام القران: (كل بدعة صدرت من مخلوق فلا يخلو أن يكون لها أصل في الشرع أو لا ، فإن كان لها أصل كانت واقعة تحت عموم ما ندب الله إليه وحض رسوله عليه ، فهي في حيز المدح... ، وإن كانت- البدعة- في خلاف ما أمر الله به ورسوله فهي في حيز الذم والإنكار ... وهو معنى قوله صلى الله عليه وسلم في خطبته: وشر الأمور محدثاتها وكل بدعة ضلالة، يريد ما لم يوافق كتابا أو سنة، أو عمل الصحابة رضي الله عنهم).
وقد كان سيد العلماء الإمام مالك بن أنس رحمه الله ورضي عنه لا يركب بالمدينة دابة، وهذا فعلٌ أحدثه الإمام مالك لم يفعله الصحابة الذين هم أشد محبة لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، ومع ذلك لم ير الإمام مالك بأساً في فعله، ولم ينكر عليه أحدٌ من العلماء ذلك، قال الإمام القاضي عياض المالكي في كتاب الشفاء (1 / 275): (كان مالك رحمه الله لا يركب بالمدينة دابة وكان يقول: "أستحي من الله أن أطأ تربة فيها رسول الله-صلى الله عليه وسلم- بحافر دابة" ). وذكر هذا عنه الكمال ابن الهمام الحنفي رحمه الله في فتح القدير (3 / 180)، وكذا الإمام ابن العربي المالكي في أحكام القرآن ( 3 / 254 ) وغيرهم وهو معروف مشهور عنه. والله تعالى أعلم.
-----------------------------------------------------------------------
والخلاصة
ذهب جماهير العلماء إلى مشروعية الاحتفال بالمولد، وأنه صورة من صور شكر الله تعالى على ما أنعم الله به علينا من بعثة رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم.
للمزيد

اكاديمية التصوف
http://www.facebook.com/pages/manage/#!/pages/Cairo-Egypt/kdymy-lmm-lrd-lltwf-wlwm-ltrt/330667993641

اتحاد الصوفيين

http://www.facebook.com/group.php?gid=107290673272&ref=ts

فضيحة ابو اسحاق في مدينة كفر الشيخ

الخميس، 18 فبراير، 2010

كلمات حكيمة للدكتور مصطفى محمود

ان الله لا يحتاج الي دليل بل ان الله هو الدليل الذي يستدل به علي كل شئ.هو الثابت الذي نعرف به المتغيرات.وهو الجوهر الذي ندرك به اختلاف الظواهر.وهو البرهان الذي ندرك به حكمه العالم الزائل
اما العقل الذي يطلب برهانا علي وجود الله فهو عقل فقد التعقل.فالنور يكشف لنا الاشياء ويدلنا عليها.
ولا يمكن ان تكون الاشياء هي دليلنا ال...ي النور والا نكون قد قلبنا الاوضاع..كمن يسير في ضوء النهار ثم يقول اين دليلك علي ان الدنيا نهار..اثبت لي بالبرهان

ومن فقد سلامه الفطره وبكاره القلب ولم يبقي له الا الجدل وتلافيف المنطق وعلوم الكلام..فقد فقد كل شئ وسوف يطول به المطاف...ولن يصل ابدا "
د.مصطفي محمود
رحلتي من الشك الي الايمان

مدونة بن عربي : الصوفية هي الحق هى المعرفة النورانية اللدنية

مدونة بن عربي : الصوفية هي الحق هى المعرفة النورانية اللدونية